WwW.àBc4u.TK.................TaZa BLanCA

iL VauT MieuX nKOnOo eNSeMBLe
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  يا أمة محمد أنظري كيف أحبك محمد صلى الله عليه وسلم ....فاين حبكم له !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
lala10



عدد المساهمات : 38
تاريخ التسجيل : 22/02/2013
العمر : 27

مُساهمةموضوع: يا أمة محمد أنظري كيف أحبك محمد صلى الله عليه وسلم ....فاين حبكم له !!   8/15/2013, 07:33

ان الحمد لله ، نحمده و نستعينه ، و نستغفره ،،

و نعوذ بالله من شرور انفســنا و من سيئات أعمالنا ،،

من يهـــده الله فلا مضــل لهو من يضــلل فلا هـــــادي له ،،

و أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، و أن محمدا عبده و رسوله صلى الله عليه ،،

و علـى آله و أصحــابه و من تبــعهم بإحســــان الى يوم الديـــن و سلم تسليمــا كثيرا ،،


اما بعـــــــد ،،


أنظر ماذا حدث له في بداية الهجرة وبداية الدعوة يُضرب ويرمى علي ظهره سل الجزور ويلقي التراب علي ظهره ويفعل به كل الأفاعيل وتدبر كل المؤامرات ضده وقد حمل الأسى والحزن في قلبه . من أجل من هذا الصبر كله من أجل الله وأجلكم أن تكونوا مسلمين ليخرجكم من الظلمات إلي النور .

عن عائشة رضي الله عنها قالت للنبي : " يا رسول الله هل مر بك يوم عليك كان أشد عليك من يوم أحد قال يا عائشة لقد لقيت من قومك ما لقيت ، وكان أشد ما لقيت في يوم العقبة إذا عرضت نفسي ،قال فذهبت وأنا مهموم فإذا بسحاةه قد أظلتني فإذا فيه جبريل عليه السلام فقال السلام عليك يا رسول الله إن الله قد سمع قومك وما ردهم عليك يا رسول الله وقد أرسل معي ملك الجبال لتأمره بما شئت فقال ملك الجبال السلام عليك يا رسول الله إن ربك قد سمع قول قومك لك وغضبهم عليك وقد أمرني أن أطيعك فيما شئت فوالله لو شئت أن أطبق عليهم الأخشبين لفعلت ( جبلان بين مكة والطائف ) قال لا فإني أرجو من الله أن يخرج من أصلابهم من يوحد الله " البخاري ومسلم .
وبالفعل خرج من ظهر الوليد خالد بن الوليد ، ومن أبا جهل عكرمة بن أبي جهل ومن ظهر كثير من هؤلاء الكفار كثير من أصحاب سيد الأولين والآخرين .

وفي يوم من الأيام بكي عندما قرأ آيتين فما هما ؟

 قول الله تعالي : {رَبِّ إِنَّهُنَّ أَضْلَلْنَ كَثِيراً مِّنَ النَّاسِ فَمَن تَبِعَنِي فَإِنَّهُ مِنِّي وَمَنْ عَصَانِي فَإِنَّكَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ }إبراهيم36 .
 قول الله تعالي : {إِن تُعَذِّبْهُمْ فَإِنَّهُمْ عِبَادُكَ وَإِن تَغْفِرْ لَهُمْ فَإِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ }المائدة118 .
فرفع يده إلي السماء وهو يبكي بأبي هو وأمي قال اللهم أمتي أمتي فرفع يده إلي السماء وهو يبكي فقال الله يا جبريل فسأله ماذا يبكيك والله أعلم به فقال أمتي فرجع جبريل إلي الله عز وجل فأخبره بالخبر فقال له يا جبريل أذهب إلي محمد فأخبره أنّا سنرضيك في أمتك .

*سمعتم بحديث الشفاعة الذي فيه أن النبي يأتيه الناس بعد أن ذهبوا إلي آدم ونوح وإبراهيم وموسي وعيسي عليهم السلام والكل يقول نفسي نفسي فيأتون إلي النبي فيقول أنا لها أنا لها فيذهب إلي الله عز وجل فيخر ساجدا ًَ فيلهمه الله تسابيح وتحاميد لم يعرفها من قبل في الدنيا ثم يقول الله عز وجل يا محمد أرفع رأسك وسل تعطي وأشفع تشفع فيرفع رأسه إلي الله عز وجل ويقول أمتي أمتي .
ينتظرهم عند الحوض فيأتي أصحابه ليشربون من الحوض فتأتي الملائكة فتحجب بعض الناس فيقول لهم أصحابي أمتي فيقولوا يا محمد لا تدري ماذا أحدثوا بعدك ..... أنظروا إلي الأمة لو عاش معنا اليوم النبي صلي الله عليه وسلم ماذا سيقول وماذا سيفعل ؟

وفي يوم من الأيام إنكسفت الشمس :
ففزع النبي وكبر للصلاة فإذا هو يقوم قال الصحابة قام قيام كأنه لن يركع بعده وركع ركوعا كأنه لن يسجد بعده وسجد سجودا كأنه لن يقوم بعده وجلس جلوسا كأنه لن يجلس بعده ثم سجد سجودا كأنه لن يقوم بعده فأخذ يبكي في السجود ويبكي ويقول " ربي ألم تعدني أن لا تعذبهم وأنا فيهم ، ربي ألم تعدني أن لا تعذبهم وهم يستغفرون ها نحن نستغفرك يا ربنا "
قال تعالي " {وَمَا كَانَ اللّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ وَمَا كَانَ اللّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ }الأنفال33 .
كل هذا البكاء من أجل من ؟ أين أنتم من محبتك للنبي بعد ما سمعته؟ هل تحب النبي صلي الله عليه وسلم مثل ما أحبك؟ كم ضحي من أجلك وأجلها ومن أجلي لكي نكون مسلمون بعد هذا كله نفرط في صلواتنا ونفرط في طاعتنا ....... لا نسمي هذه محبه للنبي .
لو أنك تحب النبي صدقا لا تفرط ولا تفرطي في صلاتك وفي طاعتك وفي عبادتك لأنك ستكون في ميزان حسنات النبي لأن ميزان النبي معروف هو أثقل ميزان في الآخرة .

يا مصطفي ولأنت ساكن مهجتي روحي فداك وكل ما ملكت يدي
إن وقفت لنصرك همتي وسعادتي أن لا بغيرك أقتدي
لك معجزات باهرات جمتنا وأجلها القرآن خير مؤيدي
ما حرفت وما غيرت كلماته شُلت يد الجاني وشاها المعتدي
وأنا المحب ومهجتي لا تنفني عن وجدها أو غرامها بمحمدي
قد لامني فيه الكفور ولو درا نعمه الإيمان به لكان مساعدي
يا رب صلي علي الحبيب محمد واجعله شفيعنا بفضلك في غدي
يا رب صلي علي الحبيب محمد واجعله شفيعنا بفضلك في غدي .

اللهم صلي علي نبيك وحبيبك محمد وأعرض عليه صلاتنا وسلامنا
في كل وقت وفي كل حين يا رب العالمين
يا رب وارض اللهم عن أصحابه الأطهار من المهاجرين والأنصار
ومن تبعهم بإحسان إلي يوم الدين وكل من صدق في حبه يا رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
يا أمة محمد أنظري كيف أحبك محمد صلى الله عليه وسلم ....فاين حبكم له !!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
WwW.àBc4u.TK.................TaZa BLanCA :: المنتدى الإسلامي :: محمد صلى الله عليه وسلم-
انتقل الى: